العودة   منتديات الروس > :: المنتديات العامة :: > المجلس العام
المجلس العام لجميع أنواع المعرفة العامة من سياسة, اقتصاد, فلسفة, تعليم وشؤون الأسرة والمجتمع وعلوم الإدارة وتنمية الموارد البشرية.

الإهداءات



إضافة رد
قديم 05-14-2017, 04:44 PM رقم المشاركة : 2191
معلومات العضو
صالح محمد العريف
:: ـالمشرف العامـ ::
 
الصورة الرمزية صالح محمد العريف
إحصائية العضو






 

صالح محمد العريف غير متواجد حالياً

 


افتراضي


معارك عنيفة بين "سوريا الديمقراطية" وتنظيم الدولة غرب الرقة



قالت مصادر للجزيرة إن معارك عنيفة بين تنظيم الدولة الإسلامية وقوات سوريا الديمقراطية دارت في محيط قرية هنيدة بريف الرقة الغربي.

وأوضحت المصادر أن طائرات التحالف الدولي شنت بالتزامن مع المعارك غارات على مواقع لتنظيم الدولة في المنطقة.

وذكر تنظيم الدولة أنه قتل 12 من عناصر "سوريا الديموقراطية" بتفجير عبوات ناسفة وسيارة ملغمة استهدفت مواقع لهم في مزرعة اليرموك، وعلى الطريق الواصلة بين قريتي المبروكة وسلوك بريف الرقة الشمالي.

وكانت مصادر للجزيرة قد أكدت في وقت سابق أن قوات سوريا الديمقراطية باتت على بعد ستة كيلومترات فقط عن مدينة الرقة، بعد سيطرة مقاتليها على قرية الأنصار ومركز اتحاد الفلاحين ومعمل غزل القطن وقرى ومزارع شمال مدينة الرقة، عقب معارك مع مسلحي تنظيم الدولة.

من جانب آخر، قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن عشرة قتلى من عائلة واحدة سقطوا بقصف أميركي على قرية العمرية بريف الرقة أمس السبت.

وذكرت الوكالة في وقت سابق أن أربعة اشخاص بينهم طفلان قتلوا جراء انفجار لغم أرضي في ريف الرقة الشمالي، كما تحدثت عن مقتل سبعة أطفال وإصابة أكثر من 45 -معظمهم أطفال ونساء- جراء قصف جوي ومدفعي أميركي على بلدة شنينة ومزرعة الرشيد.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية الجمعة أن هجوم استعادة السيطرة على مدينة الرقة -أبرز معاقل تنظيم الدولة في سوريا- سينطلق مطلع الصيف المقبل.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية بدأت عمليتها العسكرية باتجاه الرقة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وسيطرت خلال أربع مراحل على العديد من القرى والبلدات بمحافظة الرقة التي وقعت تحت سيطرة تنظيم الدولة عام 2014، وكان آخر تلك المواقع مدينة الطبقة الإستراتيجية.

المصدر : الجزيرة



======
====
===
==
=
=



صحيفة نظامية تنشر معلومات متضاربة حول تواصل وحدات الحماية الكردية مع ” القيادة السورية ” لتسليم سد الفرات

نقلت صحيفة الوطن الناطقة باسم النظام عن “مصدر حكومي” قوله، إنه “لا يوجد أي تواصل مباشر حتى الآن مع قوات سورية الديمقراطية (وحدات الحماية الكردية)، حول تسليم سد الفرات الواقع في مدينة الطبقة غربي الرقة، وذلك بعد طرد تنظيم داعش الإرهابي منها”.

وأوردت الصحيفة تصريحات منسوبة لـ “قيادي كردي”، قالت إن وسائل إعلامية (لم تسمها)، نقلتها يوم أمس، جاء فيها أنه “تم التواصل مع القيادة السورية والاتفاق على تسليم سد الفرات للجهات الرسمية السورية المختصة”.
وتوقع مصدر “الوطن”، أن تحدث تطورات في هذا الملف خلال الأيام القادمة، مشيراً إلى أن “هناك وسطاء أكراد سيتواصلون مع قسد حول كيفية تسليم السد للحكومة”.







رد مع اقتباس
قديم 05-17-2017, 04:15 PM رقم المشاركة : 2192
معلومات العضو
صالح محمد العريف
:: ـالمشرف العامـ ::
 
الصورة الرمزية صالح محمد العريف
إحصائية العضو






 

صالح محمد العريف غير متواجد حالياً

 


افتراضي





قصف راح ضحيته العشرات من المدنيين .. أمريكا تنفي ارتكابها مجزرة في البوكمال

نفى التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش)، قصف طائراته لبلدة حدودية يسيطر عليها التنظيم في محافظة دير الزور بشرق سورية، بعد يوم من قول «المرصد السوري لحقوق الإنسان» ونشطاء إن ضربات جوية هناك قتلت «عشرات المدنيين بينهم أطفال».

وقال المرصد إن «42 شخصاً على الأقل بينهم 11 طفلاً قتلوا الاثنين الماضي حين قصفت طائرات يعتقد أنها تابعة للتحالف بلدة البوكمال قرب الحدود مع العراق»، مضيفاً أن «الضربات وقعت قرب منطقة سكنية ومسجد»، ما أسفر عن إصابة عشرات آخرين.
وقال الناطق باسم الجيش الأميركي الكولونيل ريان ديلون، إن «طائرات التحالف لم تقصف البلدة يومي الأحد والاثنين، وإنما استهدفت فحسب منشآت لإنتاج النفط يديرها المتشددون على بعد أكثر من 50 كيلومتراً خارج البلدة».
وأضاف ديلون «لم ننفذ ضربات في الفترة الزمنية التي سقطت خلالها الخسائر البشرية المزعومة»، متابعاً أن «دولاً أخرى لم يسمها نفذت ضربات على البوكمال في هذين اليومين».
ويسيطر «داعش» على معظم محافظة دير الزور باستثناء جيب في وسطها، وقاعدة جوية قريبة تسيطر عليها القوات الحكومية السورية. وتربط المحافظة بين أراض يسيطر عليها التنظيم المتشدد في العراق وسورية. (REUTERS)












========
======
===
==
=
=


الأمم المتحدة : آلاف المدنيين يتعرضون بشكل منهجي لمعاملة قاسية و لا إنسانية و مهينة إلى جانب التعذيب و العنف الجنسي


قالت منظمة الأمم المتحدة، الثلاثاء، إنها تشعر “بقلق بالغ” بشأن مصير “آلاف المدنيين” المعتقلين في سجون النظام السوري، ولديها “أسباب للاعتقاد بأنهم يتعرضون بشكل منهجي لمعاملة قاسية ولا إنسانية ومهينة، بينها التعذيب والعنف الجنسي”.

وخلال مؤتمر صحفي في مقر المنظمة الدولية بمدينة نيويورك، أضاف استيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أن “هيئات الأمم المتحدة، وعلى مدار السنوات الماضية، وثقت بانتظام، وأبلغت عن انتهاكات لحقوق الإنسان في السجون ومراكز الاحتجاز التابعة للنظام السوري”.
وأعلن مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأدنى، ستيوارت جونز، أمس، أن واشنطن “لديها أدلة حول إحراق نظام بشار الأسد جثامين معتقلين في بناء داخل سجن صيدنايا العسكري شمال دمشق بعد قتلهم”. ‎
وهو ما علق عليه المتحدث الأممي بقوله: “لا تستطيع الأمم المتحدة التحقق بشكل مستقل من المعلومات عن محرقة في سجن صيدنايا. وقد رفضت الحكومة السورية الطلبات المتكررة من هيئات الأمم المتحدة المختلفة للوصول إلى مراكز الاحتجاز والسجون”.
وقال دوغريك إن “الأمم المتحدة تدعو إلى الوصول غير المشروط وغير المقيد والمستدام إلى 300 ألف من المتضررين من القتال في الرقة، وعلى نطاق أوسع إلى 4.5 مليون شخص في المناطق التي يصعب الوصول إليها بجميع أنحاء سوريا”.
وأضاف أنه “منذ آذار 2017 واصلت وكالات الأمم المتحدة، عبر شركائها المحليين، تقديم المساعدة الإنسانية لقرابة 300 ألف شخص في الرقة، بما في ذلك عشرات الآلاف من المدنيين في مخيمات النزوح”.
وأوضح أن المساعدات الإنسانية تشمل المواد الغذائية ومستلزمات النظافة الصحية والأدوية والتطعيمات.
وأضاف أن “الأمم المتحدة تتلقى، وبشكل متواصل، تقارير مزعجة عن استمرار القتال والعمليات العسكرية التي تعرض حياة المدنيين في محافظة دير الزور للخطر”. (ANADOLU)








رد مع اقتباس
قديم 05-20-2017, 01:19 AM رقم المشاركة : 2193
معلومات العضو
صالح محمد العريف
:: ـالمشرف العامـ ::
 
الصورة الرمزية صالح محمد العريف
إحصائية العضو






 

صالح محمد العريف غير متواجد حالياً

 


افتراضي





اختتام محادثات جنيف والمعارضة تطالب بمحاسبة إيران


نصر الحريري خلال مؤتمر صحفي بجنيف بعد لقائه بدي ميستورا (الأوروبية)


اختُتمت الجمعة الجولة السادسة من مفاوضات جنيف بشأن الأزمة السورية باجتماعات منفصلة مع طرفيْ المفاوضات مع المبعوث الدولي ستفان دي ميستورا، بينما طالبت المعارضة بدعم دولي لمحاسبة إيران وإخراجها من سوريا.

وقال دي ميستورا في مؤتمر صحفي باختتام جولة المفاوضات إنه سعى لأن تكون جنيف 6 جولة قصيرة ومركزة على تعميق العملية التفاوضية الجارية، وأعرب عن اعتقاده بأنه تم تحقيق هذا الهدف من خلال السعي لتيسير عملية سياسية بسوريا.

وأضاف أنه لاحظ وجود شعور لدى كل الأطراف بضرورة إيجاد أسس قوية دستورية وقانونية لأي عملية انتقال سياسية، لذلك اتخذ قرارا بتأسيس آلية تتولى تنظيم اجتماعات للخبراء في هذا المجال ودعا الأطراف المعنية إلى المشاركة فيها.

وأعرب دي ميستورا عن تطلعه للدفع قدما بهذه الآلية الجديدة، مشددا على أن اجتماعات الخبراء لن تكون بديلا عن المسار التفاوضي الرئيسي وهو التركيز على السلال الأربع، وأن الهدف من هذه العملية هو مساعدة الجلسات الرسمية للمضي قدما وبشكل سلس.

وكان المبعوث الأممي قد اقترح في بداية المفاوضات آلية التشاورية بشأن المسائل الدستورية والقانونية، وقال إنها تهدف لمنع أي فراغ دستوري أو قانوني في أي مرحلة خلال عملية الانتقال السياسي المتفاوض عليها.

(الجزيرة)

مطالب المعارضة
من جهته، قال رئيس وفد المعارضة إلى المفاوضات نصر الحريري إن وفده قدم مذكرات حول المعتقلين ودور إيران في سوريا وقضية التغيير الديمغرافي، وأضاف أنه ليس هناك أي ضغط دولي حقيقي على نظام الأسد للدخول في عملية سياسية حقيقية.

وأشار الحريري إلى أن المعارضة مع أي جهد حقيقي يهدف لمكافحة الإرهاب في سوريا، معتبرا أن تحديد نفوذ إيران وميليشياتها يصب في مصلحة سوريا والمنطقة.

وقدم وفد المعارضة الخميس تقارير إلى المبعوث الأممي عن الأوضاع الإنسانية، ركزت على ملف المعتقلين، خاصة عمليات الاعتقال المستمرة التي لم تتوقف، واعتقال الشباب من المناطق المهجرة وإرسالهم مع المفرج عنهم إلى جبهات القتال.

وفي المقابل، قال رئيس وفد النظام السوري بشار الجعفري إنه لم يتم نقاش أي من السلال الأربع الخاصة بالمفاوضات خلال الجولة الحالية في جنيف، بل إنه جرى بحث مسألة اجتماعات الخبراء حول القضايا الدستورية، وشدد على تمسك وفد النظام بمناقشة ما وصفه بإرهاب الجماعات والدول في سوريا.

وقال مراسل الجزيرة رائد فقيه إنه لم يجر خلال الأيام الماضية بحث أي من السلال الأربع التي كانت مدرجة على جدول الأعمال حسب تأكيدات دي ميستورا، وهي الحكم والدستور والانتخابات ومكافحة الإرهاب، وأضاف أن جل المناقشات تركزت حول المقترح الذي قدمه دي ميستورا والمتعلق بإنشاء آلية تشاورية لنقاش قضايا الدستور.

يذكر أن وفد المعارضة السورية يتمسك بمطلب رئيسي هو تنحي الرئيس بشار الأسد أثناء المرحلة الانتقالية، وهو ما يرفضه وفد النظام ويعده أمرا غير قابل للنقاش.

المصدر : الجزيرة + وكالات






رد مع اقتباس
قديم 05-23-2017, 10:31 PM رقم المشاركة : 2194
معلومات العضو
صالح محمد العريف
:: ـالمشرف العامـ ::
 
الصورة الرمزية صالح محمد العريف
إحصائية العضو






 

صالح محمد العريف غير متواجد حالياً

 


افتراضي


في الوقت الذي تشهد سوريا أسوأ أيامها على يد والده و ابن عمته .. هكذا يعيش ابن ” رامي مخلوف ” في دمشق و دبي ( صور )


انتشرت على نحو واسع، وللمرة الأولى، عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي السورية، الموالية والمعارضة، صور لابن رامي مخلوف، ثاني أكبر لص في سوريا، تظهر حياة الترف والبذخ التي يعيشها، في ظل قتل ابن عمة والده لمعارضيه وسحقه واستعباده لمؤيديه.

وتعرض الصور جانباً من نشاطات ابن المخلوف في دبي ودمشق، وتظهر سياراته الفارهة ومرافقته.

وكانت المحكمة العامة للاتحاد الاوروبي أيدت مؤخراً العقوبات المفروضة على رامي مخلوف، حيث كان المجلس الأوروبي فرض إجراءات لمنع مخلوف من دخول أراضي الاتحاد الأوروبي أو المرور عبرها، بالاضافة إلى تجميد أمواله وموارده الاقتصادية.

وطعن مخلوف على العقوبات التي فرضت عليه في المحكمة، بحجة أنه تقاعد من عالم الأعمال وأنه يهب نفسه للأنشطة الخيرية، كما أنه زعم أنه لم يعد مرتبطاً بنظام الأسد في سوريا.

وخلصت المحكمة إلى أن مخلوف “مازال رئيساً لسيرياتيل، شركة الهواتف المحمولة الرائدة في سوريا، وأنه بالتالي، رجل أعمال بارز″.

كما ذكرت المحكمة أنها حصلت من المجلس الاوروبي على أدلة كافية تُظهر أن مخلوف مازال مرتبطاً ارتباطاً وثيقاً بالنظام السوري ويوفر له الدعم الاقتصادي.

ولم يتسن التأكد من تاريخ التقاط هذه الصور أو المصدر الرئيسي لها.































رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:59 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.